BUY FXO Forum Shares
1316
Shares in the BANK:
We BuyWe Sell
$1.8467$1.9038
Results 1 to 7 of 7

Thread: الأزمة العالمية المالية وانعكاساتها علي

  1. #1
    Bullish
    Join Date
    Oct 2008
    Posts
    84
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default الأزمة العالمية المالية وانعكاساتها علي

    الخبراء وضعوا المقترحات والبدائل
    الاستمرار في تفعيل وتطوير موارد وأصول قطاع التأمين‏..‏
    وتشجيع الاستثمارات الطويلة الأجل في المحافظات
    استقطاب رؤوس الأموال العربية المهاجرة من أوروبا وأمريكا
    كتب : ‏ إبراهيم العزب‏:‏

    وول استريت اكبر الخاسرين من الازمة المالية العالمية
    مع تصاعد تأثيرات أزمة الائتمان العقاري الأمريكية وامتدادها للأسواق الأوروبية كان لابد من سرعة الإجراءات التنفيذية التي تتخذها الحكومة لمواجهة هذه القضية والتخفيف من حدتها علي القطاعات الاقتصادية والاجتماعية في المجتمع‏.‏

    الصفحة الاقتصادية حرصت علي استطلاع آراء الخبراء ورجال الأعمال المتخصصين في سوق المال والقطاع المصرفي والاقتصاد والاستثمارات والسوق العقارية والصادرات للتعرف علي مقترحاتهم والبدائل لمواجهة هذه المشكلة للتخفيف من حدة تأثيراتها بل استغلالها في تفعيل الجوانب الاقتصادية لجذب الاستثمارات الاجنبية‏..‏ فماذا قالوا؟‏!‏

    بداية يقول الدكتور شريف دلاور خبير السياسات المالية والنقدية‏:‏ إن الاقتصاد المصري لن يتأثر كثيرا بهذه الأزمة باستثناء البورصة معللا السبب بأن قطاع البنوك لديه من الضوابط الكافية عند منح الائتمان سواء للتجزئة المصرفية أو المشروعات الاستثمارية أو للتمويل العقاري ويقوم البنك المركزي المصري بمراجعة مستمرة لهذه الضوابط مشيرا إلي أن اسباب هذه الأزمة في أمريكا مرجعها الفوضي التي سادت البنوك الأمريكية خاصة العقارية‏,‏ في منح الائتمان للافراد والمؤسسات والشركات العقارية لتملك وشراء العقارات اضافة إلي الفوضي في منح الائتمان الاستهلاكي‏,‏ ومثل هذه السياسات الائتمانية المتسيبة ليس لها وجود في السوق المصرفية المحلية خاصة بعد علاج ومواجهة مشكلة التعثر التي انتشرت بين بعض عملاء البنوك خلال فترة التسعينيات من القرن الماضي حتي عام‏2003‏ وماترتب عليها من تدخل البنك المركزي المصري وعودة الانضباط الائتماني وتطبيق الحوكمة في البنوك وزيادة رؤوس أموالها‏.‏ أما في مجال التأمين فإن الأزمة آثارها محدودة للغاية‏.‏

    ضمانات كافية
    وفي مجال التمويل العقاري والكلام لايزال للدكتور دلاور فإن حجم هذه العمليات يزيد علي ملياري جنيه بقليل‏,‏ وهو مبلغ متواضع جدا مقارنة برءوس الأموال الضخمة والقروض الكبيرة التي وجهتها البنوك العقارية الأمريكية إلي الأفراد والمؤسسات والشركات العقارية‏.‏

    يضيف أن البنك المركزي حدد‏5%‏ فقط للبنوك للاقراض من أموالها للعقارات ولابد للبنوك المقرضة ان تحصل علي ضمانات كافية وهو عكس ما فعلته البنوك الأمريكية التي توسعت في الاقراض العقاري بلا ضمانات ثم فوجئت بعجز الافراد والمؤسسات والشركات عن السداد لهذه الاقساط بل إن الضمانات كانت غائبة وغير كافية‏.‏ أما في مصر فالضمانات العقارية ضمانا‏,‏ لهذه القروض متوافرة وتتمثل في الوحدات العقارية الضامنة التي يحصل عليها المقترضون من شركات التمويل العقاري بل هناك سرعة في الإجراءات والتشريعات لضمان حصول هذه الشركات والبنوك علي مستحقاتها عند تعثر المقترضين‏.‏

    وأخيرا‏..‏ يري دلاور أن البورصة هي القطاع الوحيد الذي تأثر بالأزمة العالمية بسبب وجود المستثمرين الاجانب الذين يمثلون‏30%‏ من أعداد المتعاملين في سوق الأوراق المالية إذ اضطر هؤلاء الاجانب إلي سرعة بيع مالديهم من الأوراق المالية لتسييلها لحاجتهم الملحة إلي السيولة بعدما اصيبوا بعجز شديد في تدبيرها نتيجة الأزمة العالمية‏,‏ فترتب علي ذلك عمليات بيع واسعة للاسهم والأوراق المالية في البورصة ترتب عليها ايضا انخفاض الأسعار فهرول صغار المستثمرين مذعورين خارج السوق يحاولون التخلص ممالديهم من هذه الأوراق في محاولة لتخفيف حدة خسائرهم‏.‏

    يطرح الحلول من خلال التأكيد الاستثمار الطويل الأجل في البورصة ورفع مستوي الوعي الاستثماري للمستثمر الصغير وادخال المشتقات الحديثة التي تزيد من فعالية نشاط البورصة ويحذر من التمادي في القلق والخوف‏,‏ حيث انهما يخلقان مشكلة بلا سبب‏.‏

    العامل النفسي
    في هذا السياق يؤكد محمد برايم عضو مجلس إدارة البورصة ورئيس إحدي الشركات المتخصصة في تداول الأوراق المالية قائلا إن التأثير السلبي الواقع علي سوق الأوراق المالية مرجعه الفزع والقلق من تأثيرات السوق العالمية فنشأ عن ذلك عامل نفسي هو الذي يتحكم في السوق ويدفعها إلي انخفاض الأسعار‏.‏

    وانتقد بحدة الاصوات التي تنادي بفرض ضريبة علي الأرباح الناتجة عن الاستثمارات السريعة في البورصة مؤكدا أنها عملية يصعب تطبيقها والتحكم فيها لان الأسعار متغيرة داخل السوق بصورة سريعة علاوة علي انها عامل منفر للاستثمارات الأجنبية التي نسعي إليها بإلحاح‏.‏

    العدوي بعيدة عن الأسواق المصرية
    من خبراء الاقتصاد البارزين المهتمين بهذه الأزمة العالمية وكيفية الخروج منها الدكتور علي لطفي رئيس مجلس الوزراء الاسبق واستاذ الاقتصاد بتجارة عين شمس فهو لا يري علي الاطلاق أن انتقال الأزمة إلي الاسواق الأوروبية لا يعني أن هناك عدوي متفشية سوف تصيب السوق المحلية في وقت قصير لان هذه الأزمة قائمة علي مجموعة من التعاملات في القطاعات المالية والنقدية فالبنوك المصرية وشركات التأمين ليس لها علاقات قائمة مع البنوك وشركات التأمين الأمريكية أو الأوروبية التي ضربتها الأزمة‏,‏ وثاني هذه العوامل ان الفوضي الائتمانية التي تعيشها البنوك الأمريكية ليس لها وجود في القطاع المصرفي المحلي بل هناك ضوابط وسياسات يمارسها البنك المركزي في السوق المصرفية بحكمة لكن مطلوب سرعة توظيف السيولة الضخمة المكدسة في البنوك في مشروعات طويلة الأجل في المحافظات لتوفير فرص للعمل وزيادة الدخل للمواطن‏,‏ مشيرة إلي أن العنصر الاساسي لعلاج مشكلة التضخم يتمثل في زيادة الانتاجية وان سعر الفائدة هو سلاح ذو حدين يجب استخدامه بحذر شديد‏.‏

  2. #2
    Bullish
    Join Date
    Oct 2008
    Posts
    84
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    وبالنسبة للبورصة المصرية يطالب رئيس مجلس الوزراء الاسبق بتنظيم نشاط المستثمرين الأجانب وتقديم المزايا والتسهيلات لهم لحثهم علي الاستثمار الطويل الأجل وليس القصير الذي لا يجلب الفائدة المرجوة من جذب الاستثمارات‏.‏

    الشركات المساهمة
    تضيف الدكتورة يمن الحماقي رئيس قسم الاقتصاد بتجارة عين شمس وعضو مجلس الشوري أن التأثير الواضح للازمة علي القطاعات الاقتصادية المحلية كان واضحا علي البورصة وهذا يفرض علي المسئولين تشجيع الشركات المساهمة لدخول البورصة وتأمين صغار المستثمرين من خلال تنمية الوعي البورصوي لديهم‏,‏ لأن البورصة في الوقت الحالي تمارس بداخلها المضاربات وليست الاستثمارات ويجب أن يعود لها دورها الريادي في التمويل‏.‏

    وتطالب بتقليل الاعتماد علي الواردات وتمويل المشروعات المتوسطة والصغيرة في المحافظات وتشجيع تمويل الأفكار الإنتاجية التي تخدم الشبان في مشروعاتهم الصغيرة والمتوسطة بما يساعد علي استخدام التكنولوجيا المتقدمة في مشروعاتهم لتحسين الإنتاجية وتقليل النفقات‏.‏

    تؤكد أن أهم النتائج السلبية لأزمة أسواق المال العالمية هي هروب رؤوس الأموال العربية من الأسواق الأوروبية والأمريكية مذعورة إلي بلادها بعد أن اصيبت بخسائر واضرار مالية كبيرة بسبب هذه الخسائر خاصة استثمارات هؤلاء العرب التي كانت تتداول في اسواق المال كالأسهم والسندات‏.‏ لذا فإن الحكومة المصرية عليها ـ الآن ـ أن تقوم باستقطاب هذه الأموال وتوفير الظروف الآمنة لجذبها واستغلالها في المشروعات الكبيرة الطويلة الأجل‏.‏

    عمليات اعادة التأمين متواضعة
    ‏*‏ وفي قطاع التأمين‏..‏ يؤكد الدكتور محمد يوسف الرئيس السابق للهيئة العامة للرقابة علي التأمين ورئيس جامعة بني سويف‏..‏ أن التأثيرات السلبية علي هذا القطاع طفيفة للغاية وتتمركز في عمليات إعادة التأمين التي تشارك فيها الشركات المحلية مع نظيرتها العالمية عند التأمين علي المشروعات الكبري في مجال البترول والطيران والائتمان العقاري مما سيؤدي إلي زيادة الرسوم التأمينية في مثل هذه المشروعات التي تكون بحاجة إلي عمليات اعادة التأمين‏,‏ مشيرا إلي ان حجم الاصول التي يطبق عليها هذا النوع من التأمين لايزيد قيمتها علي مليار دولار‏,‏ وقيمة الأقساط التأمينية لاتتعدي الـ‏150‏ مليون دولار‏.‏

    تطبيق معايير الحوكمة
    أما القطاع المصرفي فهو آمن وبعيد عن أي تأثيرات لهذه الأزمة لوجود معايير الحوكمة والضوابط الائتمانية التي يحرص البنك المركزي علي تطبيقها في البنوك‏,‏ كما يقول محمد كفافي الرئيس التنفيذي لبنك القاهرة‏..‏ فهو يؤكد عدم وجود تعاملات للبنوك المصرية مع البنوك الأمريكية والأوروبية التي تأثرت بالأزمة‏..‏ إضافة إلي الضوابط التي تطبق في مجال التمويل العقاري بل أن البنوك تحرص حاليا علي التقويم السليم للرهونات العقارية التي تصل عليها مقابل القروض التي تقدمها‏.‏

    دول الثماني الكبري
    أما الخبيرة المصرفية بسنت فهمي مستشار بنك التمويل المصري ـ السعودي فهي تستبعد حدوث تأثيرات للأزمة العالمية علي الأسواق المصرية‏,‏ مشيرة إلي أنه من الطبيعي أن تتأثر الأسواق الأوروبية‏,‏ لأن الثماني الكبري تمثل اقتصادياتها‏95%‏ من الاقتصاد العالمي بينما الدول النامية تشغل الـ‏5%‏ من حجم الاقتصاد

    أما السوق المصرية فهي تعاني من زيادة السيولة في البنوك نتيجة انخفاض نسبة الاقراض لاقل من‏50%.‏

    وتري ان دول الخليج وإيران هي الأكثر تضررا من هذه الأزمة لانهم يستثمرون فوائض أموالهما في الأسواق الأمريكية والأوروبية بمعدلات مرتفعة‏.‏

    ‏96 %‏ من الملابس الجاهزة تصدر لأمريكا وأوروبا
    من رجال الأعمال يقول مجدي طلبة رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة السابق‏:‏ ان صادراتنا‏,‏ من الملابس الجاهزة إلي السوقين الأمريكية والأوروبية‏96%‏ من حجم صادراتنا‏,‏ لذا لابد من التحرك السريع لاحتواء هذه الأزمة وان يتم البحث عن أسوان بديلة بسرعة حتي لايحدث تراكم للكميات المنتجة التي يجري تصديرها للخارج فتضطر المصانع في مصر تحت تأثير الركود إلي تخفيض أسعار منتجاتها

    التركيز علي الإسكان المتوسط
    ‏*‏ في مجال سوق العقارات‏..‏ أوضح الدكتور إبراهيم عبد الله الخبير والمثمن العقاري لعدد من البنوك‏..‏ ان الرهون العقارية التي حصلت عليها البنوك الأمريكية كضمان للقروض التي منحتها كانت أقل من قيمتها السوقية‏,‏ اضافة إلي تكالب البنوك علي الإقراض ترتب عليهما نقص حاد في السيولة‏.‏

    ويضيف ان فتح باب الاستيراد للحديد من شأنه ان يخفض أسعاره‏,‏ فيساعد ذلك علي رواج السوق العقارية‏,‏ مشيرا إلي أن استمرار البنك المركزي في تطبيق الضوابط للائتمان العقاري من شأنه ان يحافظ علي استقرار هذه السوق وحمايتها من أي هزات عالية أو إقليمية‏,‏ لكن مطلوب زيادة الشركات العاملة في مجال التمويل العقاري لتوسيع قاعدة المستفيدين منه خاصة الشباب‏.‏

  3. #3
    Elder Analyst
    Join Date
    Jul 2008
    Posts
    866
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    دخلنا الازمة وخلاص

  4. #4
    In Profit
    Join Date
    Oct 2008
    Posts
    174
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    هيأثر ده أكيد على سعر الدولار ولا ايه بالظبط

  5. #5
    Piplet
    Join Date
    Nov 2008
    Posts
    4
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    العملات القويه بتأثر على العالم كله

  6. #6
    Market Maker
    Join Date
    Jan 2009
    Posts
    899
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    -0.480
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    الازمة المالي العالمية انعكست على كافت شئ بدأ من الشخص العادي اللي بيتاجر برأس مال لا يتعدى 5 الاف جنيه حتى المليياردير
    لان الجميع يعمل تحت مضلت التجارة و التجارة هنا محكومة بقدرت المشتري العادي من الناس
    و مدام الشخص العادي مش قادر يشتري نتيجة تأثرة بالازمة في الحالة دي مفيش حل تاني
    لازم يتلقي الحل التاني علشان العملية تمشي
    بس ازاي؟؟؟!!!

  7. #7
    In Profit ali_annaba23's Avatar
    Join Date
    Jul 2009
    Posts
    128
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    وتري ان دول الخليج وإيران هي الأكثر تضررا من هذه الأزمة لانهم يستثمرون فوائض أموالهما في الأسواق الأمريكية والأوروبية بمعدلات مرتفعة‏.‏

    فعلا لاننا ما عندناش اقتصاد قوي احنا دائما مانكون مربوطين مع امريكا يعني لوتروح حنروح معاها

Posting Permissions

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •  
Disclaimer
2005-2016 © FXOpen All rights reserved. Various trademarks held by their respective owners.

Risk Warning:: Trading on the Forex market involves substantial risks, including complete possible loss of funds and other losses and is not suitable for all members. Clients should make an independent judgment as to whether trading is appropriate for them in the light of their financial condition, investment experience, risk tolerance and other factors.

FXOpen Markets Limited, a company duly registered in Nevis under the company No. C 42235. FXOpen is a member of The Financial Commission.

FXOpen AU Pty Ltd., a company authorised and regulated by the Australian Securities & Investments Commission (ASIC). AFSL 412871ABN 61 143 678 719.

FXOpen Ltd. a company registered in England and Wales under company number 07273392 and is authorised and regulated by the Financial Conduct Authority (previously, the Financial Services Authority) under FCA firm reference number 579202.

FXOpen does not provide services for United States residents.

Join us