BUY FXO Forum Shares
1315
Shares in the BANK:
We BuyWe Sell
$1.9885$2.05
Page 1 of 6 12345 ... LastLast
Results 1 to 15 of 78

Thread: ادوات المتاجر اناجح

  1. #1
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default ادوات المتاجر اناجح

    بسم الله الرحمن الرحيم






    مقدمة





    حين نريد التحدث عن أدوات المتاجر الناجح لابد لنا في البداية أن نبحث عن أسباب الخسارة ، والفارق بين المتاجر والخاسر . أو بعبارة أخرى نسأل: كيف يخسر الخاسرون ؟.

    أنا أرى أن في السوق نوعين من البشر : متاجر وخاسر . أما الخاسر فهو الشخص الذي يدخل السوق بعمليات عشوائية لا تستند إلى خبرة أو علم . فهو بشكل أو آخر مقامر . لذلك فهو إن كسب مرة أو مرات ، فإنما يكسب بالصدفة ، وهو في النهاية سيخسر كل ما كسبه في عملية واحدة إذا رفع سقف المخاطرة .
    وهذا النوع من الناس يغتر بكسبه السريع ، فيتهور ، ويضاعف مخاطرته ، وما جاء بسهولة ، يطير في لمح البصر . وحين أتحدث عن الخاسرين إنما أتحدث عن هذه الفئة من الناس .

    أما المتاجر ، فهو الشخص الذي لم يدخل السوق بعمليات حقيقية إلا وقد تسلح بالعلم والخبرة المناسبة على الحساب التجريبي . وهذا المتاجر لا يمكن أن نسميه خاسراً حتى حين يخسر ، والخسارة كما نعلم واردة تماماً مثل الربح . فهو يخسر عملية ويكسب عمليتين أو أكثر ، ونسبة ربحه دائماً أعلى من نسبة خسارته ، ولو انعكس الوضع وزادت نسبة الخسارة على الربح ، فسيكون هناك خطأ ما يجب البحث عنه وعلاجه .

    بعد ذلك نستطيع القول أن الأخذ بالأسباب في هذه السوق هو أن :

    1. يكّون المضارب علمه وخبرته ،
    2. يستعد بأدواته ،
    3. يلتزم بالطريقة التي اختبرها على الحسابات التجريبية وقتاً كافياً .



    أسباب الخسارة :

    وإذا أردنا إحصاء أسباب الخسارة ، فمن الممكن أن تنحصر في :
    1) وقف الخسارة .. ومكان وضعه ،
    2) العامل النفسي ،
    3) الجهل ،
    4) الاعتداد بالنفس ،
    5) عدم معرفة الشارت ،
    6) عدم الوثوق بالتحليل الفني.. وتأثيره على السوق ،
    7) الاعتماد على التوصيات.. وعدم تطبيقها بالشكل الصحيح ،
    8) الدخول بمبالغ صغيرة ،
    9) الدخول لمجرد الدخول ،
    10) عدم الدخول إذا أتيحت الفرصة المناسبة ،
    11) الدخول على الارتدادات فقط ،
    12) الانتقام من السوق ،
    13) عدم وجود استراتيجية موحدة ،
    14) عدم معرفة أساسيات التداول ،
    15) الصبر على الخسائر.. وعدم الصبر على الربح ،
    16) العناد مع الصفقة ،
    17) عدم معرفة كيفية التعامل مع الدعم والمقاومة ،
    18) عدم التفرغ للمتاجرة ،
    19) الاعتماد على الأخبار في المتاجرة (فقط) ،
    20) عدم وجود أساسيات لكيفية الدخول والخروج ،
    21) معاكسة الترند ،
    22) متابعة تحريك وإبعاد وقف الخسارة ،
    23) عدم التقيد بخطة التحليل الفني ،
    24) متابعة الشاشة باستمرار ،
    25) التأثر بأراء الآخرين ،
    26) عدم تحديد الهدف قبل الدخول للسوق ،
    27) عدم الإلمام بقواعد إدارة المال ،
    28) الاقتناع بقوة الدولار ،
    29) الظن بأن السوق لعبة خداع ،

  2. #2
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    30) تدعيم العقود بأخرى ،
    31) اليأس ،
    32) الخوف و فقدان الثقة بالنفس ،
    33) الاستعجال في جني الأرباح قبل التعلم واكتساب الخبرة المطلوبة ،
    34) الطمع والجشع ،
    35) فتح عقود كثيرة ،
    36) الحظ ،
    37) عدم متابعة الترند ) إما جهلا بوسائل التحليل أو إنشغالا بأمور أخرى) ،
    38) عدم متابعة الاخبار ،
    39) الاعتماد الكلي على المؤشرات ،
    40) التنقل بين الاستراتيجيات ،
    41) البحث الدائم عن المؤشر السحري أو الخلطة السحرية للربح الدائم المتواصل ،

  3. #3
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default


    نخرج إذاً بحصيلة الأسباب التي تسبب الخسارة ، ويمكن أن نضعها في فقرات ثلاثة:
    الجانب العلمي ، والعامل النفسي ، وأسلوب المتاجرة :

    أ : الجهل بـ :

    - التجارة بعامة على زعم الاعتماد على الحظ
    - السوق مع الظن بأن السوق لعبة خداع
    - أساسيات المتاجرة
    - قواعد إدارة رأس المال
    - التحليل الفني والأساسي
    - الاخبار وتأثيرها ، وتقليل الاهتمام بمتابعتها
    - حيوية السوق وتغيره ، فتترسخ في ذهن المضارب مفاهيم خاطئة ، مثل الاقتناع بقوة الدولار
    - أهمية الدعم والمقاومة
    - نقاط الدخول والخروج
    - نقطة وقف الخسارة
    - نقطة الهدف
    - إتجاه الترند
    - قراءة الشارت

  4. #4
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default





    أدوات المتاجر الناجح





    أولاً : العلم


    قبل التكلم عن الذخيرة العلمية للمتاجر يجب أن نزيل الخرافة أولاً:

    أ. التخلص من الخرافات:


    - الحظ: أكثر الخرافات شهرة وانتشاراً بين المبتدئين هو الظن بأن الحركة في السوق عشوائية ، ويمكن لأي شخص أن يضرب ضرب عشواء ، ويصبر على عمليته ليربح. من الناس من يؤمن بأن عليه لكي يربح أن يفتح برنامج التداول ، ويضع يده على أي زوج من أزواج العملات ، ثم يغمض عينيه وهو يؤشر على بيع أو شراء، ثم ينتظر دقائق أو ساعات أو أيام ليرى الربح يدخل في حسابه دون دراسة أو تحليل أو "وجع رأس".

    وبصرف النظر عن القول بأن هذا هو القمار بعينه ، إلا أن هذه التجارة لا يمكن أن يستمر فيها الربح على هذا المنوال . وإن أصابت مرة فستفشل مرات. فالسوق أعقد كثيراً من هذا ، وأعمق كثيراً من "خبط عشواء" وإلا لما خسر أحد.

    ولاشك أن أكبر دليل على كذب هذه الخرافة أن الخاسرين هم دائماً من ينقصهم العلم والخبرة ، وأن الـ 10% الرابحة في سوق العملات هم في الأغلب أكثر المتاجرين خبرة ، والخبرة تعني تآلف مع السوق ، وفهم لحركة الزوج أو الأزواج التي يعمل عليها المتاجر ، وإدراك لسياسة إدارة المال ، وتحكم في الحالة النفسية للمتاجر ، واتباع لأسلوب محكم في المتاجرة.

    لو صحت الخرافة لخرج علينا يومياً و"بالدليل" ألف مضارب ربح بـ"الصدفة".



    - السوق خداع: ليس هناك أسهل عندما أخسر من أن أرمي سبب خسارتي على غيري . هذه سمة في كثير منا ، من الصعب عليهم الاعتراف بأخطائهم . وقد ظهرت هذه الخرافة عند المضاربين نتيجة لعدة أسباب:

    أولها حين ينقلها الواحد عن الآخر ، نقلاً دون تثبت ،

    وثانيها إذا لم يملك المضارب الأدوات الكافية للعمل ، فيدخل عملية غير مدروسة ، فتنقلب عليه ، فيتهم السوق ،

    وثالثها إذا دخل دخولاً صحيحاً فنياً ، ولم يدرك أهمية الأخبار والبيانات الاقتصادية ، ولم يلق لها بالاً ،

    ورابعها حين يحسن الدخول بعيداً عن الأخبار الاقتصادية ، لكن الأخبار السياسية تفاجئه وهو لم يضع وقف خسارة مناسباً أو كان هدفه غير مناسب أو ...أو...

    وخامسها إذا بيت عقوده للأسبوع التالي وعصف به "جاب" للسعر ...

    وسادسها حين يخمن المضارب لارتفاع عملة بعد خبر قوي أو انخفاضها ، فيأتي الخبر هادئاً على غير المتوقع ، بالرغم من أن أساتذة الأساسي توقعوا النتيجة باستقراء حركة السوق ،

    وسابعها ...

    وهذه الأسباب وغيرها ترجع لأسلوب المضارب نفسه ، ولا دخل للسوق فيها . وأكبر دليل على براءة السوق من هذه التهمة هو أن أساتذة "الأساسي" حين يحللون يضعون احتمالات لم تطرأ على بال المضارب العادي ، وتثبت أن لكل شيء سبباً ، والخسارة في الفوركس يجب أن توضع في الحساب ، فليس من مضارب لا يخسر ، لكن المضارب الناجح هو من تكون خسارته أقل من مكاسبه ، وعلى المضارب لذلك حين يضع وقف الخسارة أن يضع احتمال أن يضرب ، فيوطن نفسه على ذلك ، ولا يتهم السوق بالغدر والخداع والتقلب دون أن يعد العدة لذلك ، ودون أن يستعد لتحمل أخطائه أو احتمالات الخسارة في استراتيجيته.

  5. #5
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    - قوة الدولار: يظن كثير من المضاربين أن الاقتصاد الأميركي اقتصاد فولاذي لا تهزه الأعاصير ، ولا تحركه حركة السوق ، فهو بعيد عن المشاكل التي تؤثر على غيره من العملات . وهذا الزعم تدعمه أسباب عديدة منها:

    أولها أن الولايات المتحدة الأمريكية هي القوة الوحيدة المؤثرة في العالم ، وأن ثقلها السياسي يدعم عملتها ، ويزيدها رسوخاً ،

    وثانيها أن العملات المقابلة هي أضعف من الدولار ، فالكل يعلم أن الإقتصاد البريطاني يعاني من أزمات كثيرة ، وأن افتصاد دول اليورو مهزوز ، وخصوصاً بعد انضمام دول فقيرة مثل دول أوروبا الشرقية للاتحاد الأوروبي

    وثالثها أن معظم دول العالم تستخدم الدولار الأميركي كاحتياط استراتيجي ، ويدعم هذا القرار احتياطي الذهب المهول في الولايات المتحدة الأمريكية
    ورابعها أن أميركا تسيطر سياسياً واقتصادياً على معظم دول العالم ، ورؤوس الأموال الرأسمالية في اليابان مثلاً أمريكية في معظمها ،

    وخامسها أن أميركا تهتم كثيراً بالحفاظ على ثبات الدولار ، فتحرص على ألا يمس ، ولا تتحرك قيمته إلا بحساب استراتيجي أميركي ،

    لكن هذه الأسباب يعتبرها كثير من الاقتصاديين أسباباً واهية ،

    - فالولايات المتحدة غارقة في أفغانستان والعراق ، وحائرة مع كوريا وإيران ،

    - والباوند واليورو تتحسن أحوالهما يوماً بعد يوم ، ومن يريد التأكد فليرجع إلى الشارتات ،

    - وبعض الدول بدأت تراجع نفسها في تحويل الاحتياطي لديها ، أو جزء منه إلى اليورو ،

    - وكثير من الدول بدأت تتململ من السيطرة الأمريكية ،

    - ومن المحللين الاقتصاديين الغربيين والأمريكيين من يرى أن أميركا قد بدأت في الانحدار عن ذروتها لتصير دولة من الدرجة الثانية خلال 15 سنة من الآن ،

    - بل أننا نتذكر تقريراً أوروبياً يتحدث عن انحدار مترقب للدولار خلال شهور قليلة نتيجة لسياسة الحكومة الأمريكية الحالية ،

    ونظرة سريعة لشارت اليورو/دولار أو الباوند/دولار تظهر أن الدولار كان لفترة طويلة في ارتفاع مستمر يدحض هذا الادعاء:



    - وقف الخسارة ... خسارة: هذه نقطة أخرى شائكة يقع في شباكها كثير من المضاربين ، وتختلف أخطاؤهم فيها اختلافات كثيرة:

    فأول المخطئين من يظن أن وقف الخسارة ضياع لجزء عزيز من رأس المال ، ولا يؤمن بأهمية الوقف ، ويعارض كل من يطالبه به. والحق أن من يصر على هذا الموقف من المضاربين المتمرسين تنجح معهم عمليات كثيرة حين يتركون العملية مستمرة مهما استغرقت من أيام وأسابيع ، والسعر في أحيان كثيرة يعود لسعر العملية وقد يحقق الربح المنشود كذلك ، ولكن بعد أيام أو أسابيع. وهذه الفئة تنجح في هذا الأسلوب إذا عمد الواحد منهم على استخدام نسبة مارجن قليلة من رأس المال لا تصل إلى 5% منه ، أو تصل إلى 10% وهو مستعد بحسابه المصرفي لدعم حسابه الفوركسي حتى يغطي النقص ، ولا يزوره المارجن كول. ومع غرابة هذا الحل إلا أن عدة أشخاص جادلوني من قبل قائلين أن بطاقة المصرف هي الحل للحساب المهدد ، ولايرون في هذا الحل أية مشكلة. لكن المشكلة الكبرى هنا التي تقصم الظهر حين يطرأ خبر (سياسي في الأغلب) يطير بالسعر طيراناً ، يضيع المارجن والحساب معاً.

    ثم يأتي من يظن أن وقف الخسارة أسلوب غير احترافي ، وأن كبار المضاربين العالميين يعتمدون طريقة أخرى أفضل هي الهيدج. فإذا قلت له وما أدراك أن السعر سيزور سعر البيع وسعر الشراء في فترة وجيزة ، قال لك: لا يهم. أربط العقدين ، وتابع حياتك. افتح عملية جديدة تر الحياة لونها بمبي. وربما لا تصير حياتك لونها بمبي أبداً ، فقد تضطر لفتح هيدج للعملية الثانية ، ثم للثالثة هذا إذا سمح رصيدك . وإن لم يسمح فأمامك حلان: أولهما هو البطاقة المصرفية ، وثانيهما هو أن تتجمد أمام الشاشة حتى ترى الفرصة سانحة لفك هيدج بخبر قوي أو بارتداد واضح ، وأنت ونصيبك.

    ثم تأتي فئة ثالثة تؤمن بوضع وقف الخسارة ، لكنها تضعه في بداية العملية ، ثم تحركه كلما اقترب السعر منه ، حتى تكون الـ 30 نقطة 150 وهو يمني نفسه بارتداد السعر. وهذا المضارب يكون في الحقيقة غير واثق من عمله ، فهو إما متابع لاستراتيجية لا يحترم قواعدها ، أو مطبق لتوصية لا يثق في واضعها.

    ولهؤلاء ولغيرهم نقول: إن وقف الخسارة مكسب لك. فإذا كنت واثقاً من التحليل الذي دخلت عليه ، أو من الاستراتيجية التي تتبعها ، ووضعت وقف الخسارة ، فإن احتمال ضرب الوقف احتمال ضئيل طالما كان إعدادك للعملية جيداً. ونسبة ضرب الوقف لا تزيد عن 1 إلى 4 أو 5، وطالما كان الهدف لديك مساوياً لوقف الخسارة على الأقل (1:1) فإن تحملك لخسارة الوقف سيتيح لك الاستمرار في الربح لتكسب النسبة الرابحة في 1:4 أو 1:5 . ولن تؤخر عملك يوماًُ أو أياماً في انتظار ارتداد السعر أو فك الهيدج ، وستنجز في الوقت الذي يضيع على من لا يضع وقف الخسارة أضعاف قيمة الوقف الذي خسرته. لذا أقول أن وقف الخسارة مكسب للمضارب.

  6. #6
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default



    ب. مباديء المتاجرة:



    ما هي البورصة أو سوق الأوراق المالية "Stock exchange" ؟:



    اشتقت كلمة "بورصة" من لقب Van der Brsen ، وهي عائلة بلجيكية كانت في القرن الخامس عشر تمتهن العمل المصرفي في مدينة Bruges ، وكانت تخصص فندقها كمكان لالتقاء التجار المحليين . ثم أصبحت رمزاً لسوق المال الذي يجمع رؤوس الأموال والسلع في ملتقى واحد . ثم تطول بعد ذلك حين نشرت ولأول مرة قائمة بأسعار السلع في البورصة عام 1592 بمدينة Anvers .
    ثم استقرت البورصة في باريس بقصر Brongniart، فالولايات المتحدة الأمريكية بمدينة نيويورك في شارع Wall Street في أواسط القرن الثامن عشر
    لا تختلف البورصة في العصر الحالي كثيراً عن بداياتها من ناحية الأنشطة من بيع وشراء رؤوس أموال الشركات أو السلع المعدنية أو المحصولات الزراعية المختلفة ، فإذا أردت شراء أو بيع سهم أو مجموعة أسهم لشركة ، فما عليك إلا التوجه إلى البورصة لتكون من ملاك تلك الشركة التي امتلكت جزءاً من أسهمها ، مثلك مثل العديد من الأشخاص الآخرين الذين يمتلكون نسباً متفاوتة من تلك الأسهم. وبمعنى آخر: إن من يملك أسهماً أكثر في تلك الشركة يكون مالكا لأكبر نسبة من رأس مال تلك الشركة؛ وبذلك يكون له حق تصويت أكبر داخل الشركة في اجتماعات مجلس الإدارة لاتخاذ القرارات الهامة في الشركة ؛ لأنه أصبح باختصار أحد ملاك الشركة.

    كذلك فإننا نسمع عن السندات ، وهي أوراق ثبوتية لقروض يقترضها المستثمرون من المصارف لتمويل أنشطة إضافية في الشركة ، أو تقوم بالاقتراض من المستثمرين بالبورصة عن طريق ما يسمى بالاكتتاب في السندات بواسطة أحد المصارف الذي يطرح السندات في السوق ، ويصير المشتري لها هو صاحب القرض على المستثمر ، وهو الذي سيحصل القيمة في فترات السداد المتفق عليها .
    فالبورصة إذاً تعمل كسوق منظمة لتبادل الأوراق المالية (الأسهم والسندات) ، وهي تؤمن الشكل القانوني للمعاملات حفاظاً على الحقوق ، وتحت مظلة البورصة ، ولاستمرار تعامل الشركات والمؤسسات تظهر للمتعاملين الأوضاع المالية لكل شركة ، ويصير بالإمكان تقويم أدائها ومصداقيتها ، وتحدد بذلك قيم أسهمها وفق الوضع المالي لها ، ويقبل المستثمرون بالطبع على أسهم وستدات الشركات عالية الثقة ، ثم تتزايد قيم هذه الأوراق المالية مع الوقت ، أو تتضاءل ، وهذا ما يسمى بـ "القيمة الحالية" للسهم أو "قيمة السوق" ، وهي قيمة مختلفة عن قيمة السهم وقت الصدور "القيمة الإسمية" .
    ويشار إلى مستوى سوق الأسهم بما يسمى نقطة ، ويتم إحصاء النقاط للخسارة والارتفاع بما يسمى سعر الإغلاق للسوق في اليوم.
    ويعتمد المتداولون عموماً على أسلوبين في اختيار الأسهم ، التحليل الفني والتحليل الأساسي . ويتغير سعر السهم في سوق الأسهم كنتيجة مباشرة لتغير نسب العرض والطلب على هذا السهم أو ذاك ، ففي حالة الإقبال الشديد على الشراء فإن طلبات البيع رخيصة الثمن سوف تنفذ ، وتبدأ الطلبات الأكثر سعراً بالظهور ويبدأ معها السعر بالارتفاع ، وهذا على عكس مايجري في حال الإقبال على البيع .


    أما بالنسبة للعائد أو الفائدة التي سوف تترتب عليك من شرائك للأسهم في البورصة ، فله شقان :
    - توزيع الأرباح : وهو موعد دوري يتم فيه توزيع أرباح الأسهم وفق المكسب المحقق للشركة في فترة زمنية محددة ، ويقسم الربح بنسب مئوية تقسم على مجموع الأسهم ، فتزيد حصة كل مساهم كلما زاد عدد الأسهم التي يملكها ،
    - بيع السهم : وكلما زاد الطلب على سهم ازدادت قيمته الحالية في السوق ، والربح يكون في الفارق بين سعر شراء المستثمر للسهم وسعر بيعه له .

  7. #7
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    أما السندات فتتمثل الفائدة منها بقيمة الفائدة التي تستحق على السند ، وهي تتصل بمدة الإقراض ، وهو مبلغ يزيد على القيمة الأساسية للسند ، ثم في نهاية المدة يحصل المستثمر على أصل المبلغ المقترض بعد أن يكون قد حصل الفوائد بشكل دوري من المقترض .

    وبالنظر إلى جو المنافسة الحرة في البورصة فإن ذلك قاد في كثير من الأحيان إلى عمليات مضاربة شديدة انهارت فيها مؤسسات مالية وشركات كبرى، كما حصل في الإثنين الأسود في وول ستريت في بورصة نيويورك،أو الاثنين الأسود الآخر الشهير في الكويت عام 1983 عندما بلغت الخسائر في سوق المناخ للاوراق المالية قرابة 22 مليار دولار. أو كارثة فبراير في سوق الأسهم السعودية حيث فقد المؤشر 50% من قيمته كما فقدت معظم المتداولين السعوديين 75% من رؤوس اموالهم وأيضا الثلاثاء الأسود يوم 14-3-2006، بالإضافة إلى أيام سوداء عدة في مختلف أسواق الخليج.

  8. #8
    In Profit mercury_man's Avatar
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

  9. #9
    Bullish afa's Avatar
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    53
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    Last edited by afa; 07-08-2007 at 09:53 PM.

  10. #10
    In Profit
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    104
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    Quote Originally Posted by afa View Post
    الهيدج بكل بساطة هو فتح صفقة معاكسة للصقة المفتوحة سابقا فلو مثلا كنت فاتح صفقة شراء عندما تفتح صفقة بيع اي معاكسة لها هدا يسمى هيدج
    جوابي باختصار شديد شكرا

  11. #11
    Bullish afa's Avatar
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    53
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    Quote Originally Posted by djameled View Post


  12. #12
    In Profit izac's Avatar
    Join Date
    Jul 2007
    Location
    Jordan
    Posts
    259
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.206
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    كلامك جواهر أخي العزيز

  13. #13
    Piplet
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    14
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    موضوع جميل
    بس الخسارة انا شخصيا ما بعتبرها شئ سلبى بقدر ما بشوفها دفعة وحافز للنجاح وتحقيق المكاسب والأهداف .
    تسلم ايديك على الموضوع

  14. #14
    Bullish
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    39
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default


  15. #15
    Bullish mapza's Avatar
    Join Date
    Jul 2007
    Posts
    96
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    ياريت اخي تصغر الخط شوي من اجل موضوع منضم ...
    بالنسبة للمضمون فهو جيد ويستاهل المطالعه
    ...بالتوفيق اخي

Page 1 of 6 12345 ... LastLast

Posting Permissions

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •  
Disclaimer
2005-2017 © FXOpen All rights reserved. Various trademarks held by their respective owners.

Risk Warning:: Trading on the Forex market involves substantial risks, including complete possible loss of funds and other losses and is not suitable for all members. Clients should make an independent judgment as to whether trading is appropriate for them in the light of their financial condition, investment experience, risk tolerance and other factors.

FXOpen Markets Limited, a company duly registered in Nevis under the company No. C 42235. FXOpen is a member of The Financial Commission.

FXOpen AU Pty Ltd., a company authorised and regulated by the Australian Securities & Investments Commission (ASIC). AFSL 412871ABN 61 143 678 719.

FXOpen Ltd. a company registered in England and Wales under company number 07273392 and is authorised and regulated by the Financial Conduct Authority (previously, the Financial Services Authority) under FCA firm reference number 579202.

FXOpen does not provide services for United States residents.

Join us