BUY FXO Forum Shares
1316
Shares in the BANK:
We BuyWe Sell
$1.8467$1.9038
Results 1 to 2 of 2

Thread: اسبوع اللااستقرار بعد اجتماع اللا قرار؟ا

  1. #1
    In Profit
    Join Date
    Jun 2008
    Posts
    89
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default اسبوع اللااستقرار بعد اجتماع اللا قرار؟ا

    الدولار المتهم بتغذية موجة ارتفاع اسعار النفط الهوجاء ، ومن خلالها موجة ارتفاع التضخم الذي غزا بحزم الاقتصاد العالمي ، كان في قلب ورقة مناقشات وزراء مالية الثمانية ( بالرغم من غياب حكام البنوك المركزية) المجتمعين في " أوساكا - اليابان" خلال العطلة الاسبوعية .
    المجتمعون ناقشوا وتداولوا، ولكنهم لم يقرروا.
    " ان دولارا قويا هو في مصلحة أمتنا" ، هذا كان التصريح الذي ردده وزير الخزانة الاميركي " باولسون " كعادته ، ولكنه هذه المرة على وجه مختلف ومؤكد للانعطاف الحقيقي في وجهة السياسة النقدية الاميركية التي ادركت فعلا ان دولارا ضعيفا ينعكس وبالا على اقتصادياتها فيرفع البطالة ويقوي التضخم دون ان يكون له القدرة على تعويض كل ذلك من خلال تقوية الصادرات وبالتالي القدرة على المنافسة في الاسواق الخارجية بالوتيرة والنبض اللازمين.
    الأميركيون نقلوا اذا فعليا البندقية الى الكتف الآخر ، لأن مصلحتهم تقضي بذلك. رئيس الفدرالي الاميركي " برنانكي " أكد ذلك بداية الاسبوع الماضي . وزير المالية "باولسون " لم يستبعد امكانية التدخل المباشر في السوق لإعادة البريق المعهود للورقة الخضراء .
    هذه التحولات اعادت للدولار بعضا من قوته ولقي طلبا متجددا في السوق فكان ذلك بردا فوق رؤوس بعض الاوروبيين الذين لم يخفوا بهجتهم لذلك . وزيرة المالية الفرنسية " لاجارد " بدت مرتاحة : " انا مغتبطة لاكتساب الدولار قوة متجددة " . واضافت : " ثمة علاقة مؤكدة بين انعدام الاستقرار في الاسواق المالية ، علاقة اليورو بالدولار ، وارتفاع اسعار النفط.
    وزير المالية الاميركي " باولسون " شاء من جانبه التقليل من أهمية هذه الظاهرة . هو يرى ان البعض يتعمد تحميل الدولار ما ليس مسؤولا عنه . ارتفاع اسعار النفط منذ العام 2002 بلغت 500% بينما لم يفقد الدولار أكثر من 25 % من قيمته. بهذا يكون - برأيه - ارتفاع اسعار النفط على علاقة بقلة العرض ووفرة الدولار وليس بتراجع اسعار الدولار .
    هذه خلافات ظهرت بين آراء المجتمعين في " أوساكا " . كانت النتيجة انهم قرروا تكليف صندوق النقد الدولي دراسة الاسباب الحقيقية لارتفاع اسعار النفط وبالتحديد علاقة هذا الارتفاع بالمضاربات من جهة وبسعر صرف الدولار من جهة اخرى.
    اجتماع الثمانية بغياب رؤساء البنوك المركزية لم يكن متوقعا له الدخول في صلب موضوع العملات ، وهذا ما كان . تحقق هذه التوقعات قد يكون من نتيجتها ان تنعكس احجاما عن متابعة موجة الطلب على الدولار بداية الاسبوع الحالي ، وهذا ما يصح التحسب له.

    الثمانية اجتمعوا اذا في " أوساكا " ، تداولوا، ناقشوا، ولم يقرروا. حذروا من التضخم ولم يجدوا حلا فتعززت بذلك التقديرات بكون رفع الفوائد هي الجرعة المُرة التي لن يكون من تجرعها بدّ.

    اسعار النفط لن يكون من وسيلة لتراجعها بالمدى القريب، دون استبعاد تحقق مستويات قياسية جديدة ايضا." مورجن ستانلي" يحذر من بلوغ الاسعار ال 150$ للبرميل قبل الرابع من يوليو القادم.
    بهذا تكون المخاوف من تراجع متجدد لاسواق الاسهم لمقاس عمق السنة الحالية مبررة .التهديد برفع الفائدة يعزز هذه المخاوف ويأخذ معه العملات ذات العلاقة بال " كاري ترايد " الى حيث لا يشتهي حاملوها.
    الاسهم الاوروبية تواجه ايضا بدورها المصير المتشكك بعد ان عاشت فترة نهضة راهن الكثيرون فيها على قطع التواصل بينها وبين البورصات الاميركية . ارباح الشركات لا تبدو عاملا مشجعا للاستمرار بالرهان على هذا الامر ، فان المناخ العام مرشح للانتكاس من الان وحتى بداية العام القادم.
    محللو اسواق السندات لا يبدو انهم في وضع يزيد تفاؤلا عما سبق ذكره. مخاوف التضخم هي ايضا عامل ضاغط في هذا القطاع
    اليورو يعيش أجواء رفض الايرلنديين لانفاقية لشبونة. ان تستمر معاناته من جراء هذاا لامر يصح التحسب له . بالمقابل تحذير رئيس المركزي الاوروبي بامكانية رفع الفائدة في يوليو تتردد أصداؤه في الاسواق . هذا يعتبر عامل قلق وتوتر في السوق قد ينعكس تقلبات غير ذات تفسير ، الى ان تبدو المنارة المبشرة بقرب الشواطئ الامينة التي يبحث عنها العاملون .


    الاسبوع الجديد يحمل معه مواعيد على اهمية من اوروبا كما من الولايات المتحدة الاميركية . بيانات حول سوق البناء الاميركي الذي لا ينظر اليه أحد بعين الرضا والتفاؤل، وكل نتيجة ايجابية ستكون في خانة المستجد المحاط بالتشكك وعدم الثقة.
    الاثنين بيان التضخم الاوروبي بقراءته النهائية ، وارتفاع الاسعار الى حد ال 3.6% متوقعة ولن تكون مريحة طبعا لسادة المركزي الاوروبي الذين كلفوا رئيسهم بتحضير السوق لقرار رفع الفائدة في يوليو.
    مؤشر ال Zew من المانيا ينتظر ايضا هذا الاسبوع والتخوف قائم من حدوث مفاجأة سلبية بالرغم من التوقعات التي تميل الى قراءة نتيجة مستقرة. هذا الموعد سيشغل المتعاملين في السوق يوم الثلاثاء القادم .
    الخميس المؤشرات الرائدة الاميركية لا ينتظر لها تغير عن الخط الذي بات معروفا لها : هي تشير الى ان اكبر اقتصاد عالمي يتواجد حاليا في مرحلة تباطؤ مستمر.

    أكثر ما يمكن توقعه يوم الخميس القادم من ايجابيات هنا هو حالة من الاستقرار ليس أكثر.
    الانتاج الصناعي الاميركي يصدر يوم الخميس القادم ايضا والتوقعات تتجه الى ارتفاع متواضع بنسبة 0.2% في شهر مايو . الاتكال هنا على ما أشر اليه قطاع الطلبيات في آخر بيان عن ال Ism الذي ارتفاع في مايو الى 51.2 نقطة من 49.1 في ابريل.
    اسعار المنتجين المنتظرة يوم الخميس على ارتفاع ايضا بنسبة 1.1% نظرا لارتفاع اسعار الطاقة ، بينما التوقعات بالنسبة لقيمتها النواتية ترى ارتفاعا متواضعا بنسبة 0.2% فقط.

  2. #2
    In Profit
    Join Date
    Aug 2008
    Posts
    117
    FXO Shares
    0
    FXO Bonus
    0.000
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts

    Default

    مشكوووور

Posting Permissions

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •  
Disclaimer
2005-2016 © FXOpen All rights reserved. Various trademarks held by their respective owners.

Risk Warning:: Trading on the Forex market involves substantial risks, including complete possible loss of funds and other losses and is not suitable for all members. Clients should make an independent judgment as to whether trading is appropriate for them in the light of their financial condition, investment experience, risk tolerance and other factors.

FXOpen Markets Limited, a company duly registered in Nevis under the company No. C 42235. FXOpen is a member of The Financial Commission.

FXOpen AU Pty Ltd., a company authorised and regulated by the Australian Securities & Investments Commission (ASIC). AFSL 412871ABN 61 143 678 719.

FXOpen Ltd. a company registered in England and Wales under company number 07273392 and is authorised and regulated by the Financial Conduct Authority (previously, the Financial Services Authority) under FCA firm reference number 579202.

FXOpen does not provide services for United States residents.

Join us