انخفض سوق البيتكوين قليلاً خلال جلسة الثلاثاء، ربما أخذ شيئاً من الراحة بعد الحركة المتقلبة التي شهدناها خلال الأسبوع الماضي. من خلال النظر إلى الشمعة من جلسة الإثنين، أعتقد أننا سنرى تحركات مشابهة لما نراه في أسواق الفضة. في هذا الوقت، من المحتمل أن نستمر برؤية التقلبات، حيث يبدو أن السوق يقتطع نوعاً ما على المدى القصير. المستوى 12000 دولار على القمة في الأعلى، وبالطبع المستوى 10500 دولار في الأسفل يقدم الدعم.

تفاعلت البيتكوين بشكل إيجابي مع عمليات البيع الضخمة في الدولار الأمريكي، تماماً مثل سوق المعادن الثمينة. هذا أمر مثير للسخرية بعض الشيء، مع الأخذ بالاعتبار أن معظم المؤمنين بالبيتكوين يتحدثون عن عدم جدوى المعادن الثمينة، ولكن في نهاية المطاف، هذان سوقان يتصرفان بنفس الطريقة. مع ذلك، أعتقد أننا سنضطر على الأرجح إلى استيعاب المكاسب التي رأيناها بهذه السرعة. في نهاية الأمر، أعتقد أن لدى هذا السوق تحيزاً صعودياً أكثر من أي شيء آخر، ومع استمرار الدولار الأمريكي بمواجهة المصاعب، أعتقد أن هذا سيدفع بالبيتكوين إلى الأعلى.



إلى الجانب السلبي، فإن المستوى 10،500 هو قمة منطقة المقاومة السابقة التي بدأت عند المقبض 10،000. إذا اخترقنا للأسفل من هناك، فمن المرجح أن يجد السوق الكثير من الدعم بين 9000 و 10000. في نهاية الأمر، لدى هذا السوق الكثير من الدعم على الطريق بحيث لا يمكن الإنهيار بسرعة، ما لم يحدث شيء جذري بالطبع كأن نرى قوة مفرطة للدولار الأمريكي. على أي حال، أعتقد أن هذا يمثل فرصة جيدة "للشراء عند الانخفاضات" في الأمام، وأعتقد أن الكثير من المتداولين يرغبون بالاستفادة من ذلك. إذا تغيرت الأمور، من الواضح أنني سأخبركم، ولكن الآن يبدو أنه يمكنك على الأرجح بناء أجزاء وقطع صغيرة لتداول طويل الأجل حيث يتطلع الاحتياطي الفيدرالي لإغراق السوق بالدولار الأمريكي. مع استمرار تدفق تلك الدولارات الأمريكية إلى السوق، سيؤدي ذلك إلى خفض قيمة هذه الدولارات الأمريكية، وهو بالطبع ما يتم شراء البتكوين به عندما يتعلق الأمر بهذا السوق.
____
المصدر: dailyforex