أقرت هونج كونج مشروع قانون يجرم عدم احترام النشيد الوطني الصيني، في أحدث علامة على تشديد قبضة بكين على المدينة.

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام فقط من إعطاء السلطات الصينية الضوء الأخضر للمضي قدماً بقانون الأمن القومي، الذي ترى عدة دول أنه سيؤدي إلى تقويض الحريات في المركز المالي العالمي.

ووافق المجلس التشريعي في هونج كونج اليوم الخميس، على تمرير مشروع القانون بأغلبية 41 صوتًا مقابل صوتاً معارضاً.



وشهد المجلس التشريعي خلافاً بعد أن اعترض المشرعون المؤيدون على معظم التعديلات على مشروع قانون النشيد الذي اقترحه الديمقراطيون.

ويأمر مشروع قانون النشيد الوطني بتعليم طلاب المدارس الابتدائية والثانوية في هونج كونج غناء "مسيرة المتطوعين"، جنبًا إلى جنب مع تاريخها وآدابها، ويحمل عقوبات تصل إلى السجن لمدة ثلاث سنوات بالإضافة إلى غرامات تصل إلى 50 ألف دولار هونج كونج (6450 دولارًا) لمن يقوم بإهانته.

جاء ذلك في الوقت الذي شهدته فيه هونج كونج مناوشات بين الشرطة والمتظاهرين الذين تحدوا حظرا لتنظيم مسيرات بالشموع في ذكرى قمع احتجاجات مطالبة بالديمقراطية في ميدان "تيانانمين" في بكين عام 1989.
____
المصدر: mubasher