وفقًا لإعلان بتاريخ ٢٠ مايو من بنك فرنسا، أصبحت فرنسا الدولة الأولى التي نجحت في تجربة اليورو الرقمي، الذي يعمل على بلوكتشين، بعد دعوة لتكنولوجيا جديدة لدعم هذا التطور في نهاية مارس

ويقول البنك إنه اختبر بيع الأوراق المالية للعملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC) في ١٤ مايو، مما يشير إلى بداية اختبار أكثر قوة.

العملة الرقمية للبنك المركزي بالجملة بدلًا من التجزئة
على الرغم من أن إعلان البنك لم يخض في تفاصيل كبيرة، إلا أنه أشار إلى أن البرنامج التجريبي الحالي يركز على البيع بالجملة بدلًا من استخدامات التجزئة لليورو الرقمي. وستكون العملات الرقمية للبنوك المركزية للأفراد مفتوحة للمستهلكين العاديين.



بينما ستكون الملات الرقمية للبنوك المركزية للجملة حكرًا على البنوك والجهات الفاعلة المؤسسية - حسبما يقول البنك المركزي الفرنسي، "اللوائح بين البنوك".

وقد استند هذا الإصدار التجريبي الأخير لإصدار الأوراق المالية مقابل اليورو الرقمي إلى البرامج المستلمة بعد دعوة البنك في ٢٧ مارس لتقديم الطلبات. ووفقًا لإعلان اليوم، سيمضي البنك الأسابيع المقبلة في إجراء اختبارات مماثلة على الملفات الأخرى التي تم تلقيها كجزء من نفس المبادرة.

فرنسا والدفع من أجل اليورو الرقمي
من المعروف أن بنك فرنسا نشط بشكل خاص في تطوير اليورو الرقمي. وريثما تغادر المملكة المتحدة، ستصبح فرنسا ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو بعد ألمانيا.
_
المصدر: cointelegraph