اعترفت شركة "LedgerX" أمس أنها لم تقم بإطلاق عقود آجلة للبتكوين كما زعمت سابقا، وذلك بعد أن رفضت لجنة تداول العقود الآجلة للسلع الأمريكية السماح للشركة بذلك.

وكانت الشركة قد سبق وأخبرت صحيفة "كوينديسك" أنها تخطط لإطلاق هذا المنتج يوم الأربعاء الماضي، لتكون أول شركة أمريكية تقدم عقود آجلة للبيتكوين، وهي عقود تدفع للمستثمرين عن طريق العملة الرقمية بدلا من الأموال النقدية.



وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة، بول تشو، للصحيفة يوم الإثنين الماضي أن هذه العقود الآجلة ستسمح للمستهلكين بالحصول على عملات بيتكوين بعد انتهاء مدة العقود، وإيداع البيتكوين للتداول.

ولكن في صباح يوم الخميس، أرسل كبير مسؤولي الاتصالات في لجنة تداول العقود الآجلة، مايكل شورت، بيان عبر البريد الإلكتروني، يوضح أن الشركة لم يتم اعتمادها من قبل اللجنة، وبالتالي لم يتم السماح لها بإصدار العقود الآجلة.

وبالفعل فإن الموقع الإلكتروني للشركة لا يعرض سوى خيارات الصفقات والمقايضات التي حدثت يوم الأربعاء الماضي، ولا يوجد أي ذكر للعقود الآجلة.

وصرحت كبير مسؤولي التشغيل والمخاطر، جوسيكا تشو، أن الشركة لا تتداول العقود الآجلة، وأصرت على أن المحادثة التي تمت مع صحيفة "كوينديسك" يوم الأربعاء الماضي كانت بخصوص منصة تجزئة "Omni" التي تسمح للمتداولين بإجراء الصفقات والمقايضة.

وكانت لجنة العقود الآجلة قد وافقت في الشهر الماضي على الشركة باعتبارها سوق عقود معينة، وهو واحد من الموافقتين التي تحتاجها الشركة للمضي قدما في إطلاق العقود الآجلة، أما الثاني فهو تعديل لرخصة منظمة المقاصة للمشتقات.

ووفقا للوائح، لدى اللجنة 180 يوما للموافقة أو رفض على تعديل الرخصة ومنح الموافقة الثانية للشركة، وأشارت جوسيكا تشو إلى أن الشركة كانت تحت الانطباع بأنها حصلت على الموافقة، نظرا لأنها قدمت الطلب في 8 نوفمبر 2018، وبالتالي مر أكثر من 180 يوما، ولكنهم لا يعلمون ماذا حدث لترفض اللجنة منحهم الموافقة.
________
المصدر: investing