تستعد المملكة المتحدة لإطلاق أكبر حملة إعلانية وإعلامية من أجل إعداد المواطنين والشركات للبريكست.

وقال وزير المالية البريطاني في صحيفة "صنداي تلغراف"، أمس الأحد، إن الحملة ستساعد في التأكيد على استعداد الدولة لمغادرة الاتحاد الأوروبي.



وأضاف ساجيد جاويد: "نحن نتجه أيضاً لتمويل حملة اتصالات وطنية ضخمة للتأكد من أن مواطني وشركات دولتنا مستعدون ومهيئين لمغادرة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر/تشرين الأول.

وتابع: "سيتم إعلان مزيد من التفاصيل في وقت قريب ولكن يمكنني القول إنها ستكون واحدة من أكبر الحملات الإعلامية العامة".

وقال شخص مطلع على الأمر للصحيفة البريطانية إنه من المتوقع جمع ما يصل إلى 100 مليون إسترليني (123.4 مليون دولار) للحملة الإعلانية، وأنه من المتوقع الاستعانة بطرق إعلانية عديدة مثل اللوحات الإعلانية والتلفزيون والإعلانات عبر الإنترنت.

كما أن الحملة الإعلانية قد تتضمن منشورات للإعداد لتنفيذ البريكست دون اتفاق.

وشدد وزير المالية البريطاني على أن التأكد من أن المملكة المتحدة جاهزة لإتمام البريكست دون اتفاق هو أفضل طريقة للحصول على اتفاق عظيم جديد.
__________
المصدر: mubasher