في العام الماضي، أعلن تطبيق المراسلة الشهير "تليجرام" عن إصدار عملته الرقمية وبدأ بالفعل في واحدة من أكبر عمليات طرح العملة الأولية، ليرتفع تقدير العملة إلى أكثر من 200% قبل حتى أن يتم طرحها على العامة.

وقبل عملية طرح عملة "جرام" على العام، والمقررة أن تتم في 10 يوليو الجاري، عرضت شركة "جرام آسيا" من كوريا الجنوبية بيع عملات "جرام" التي تمتلكها بسعر 4 دولار للعملة الواحدة، وفقا لما أفادته منصة التداول اليابانية "ليكويد".



ويعتبر سعر 4 دولار للعملة الواحدة ارتفاعا كبيرا عن السعر الذي دفعه مستثمرون من القطاع الخاص في الجولة الثانية من عملية طرح العملة الأولية في مارس 2018، والذي بلغ آنذاك 1.33 دولار. ومن المتوقع أن ينخفض السعر إلى 3.50 دولار إذا قام المشترين باستخدام عملة منصة "ليكويد" وهي "QASH" في عملية الشراء، حسبما ذكرت منصة التداول في بيانها الذي نشرته يوم الأربعاء الماضي.

ويعتبر عملية جمع التبرعات هو علامة فارقة في أي مشروع في صناعة التشفير، ويحمل جمع التبرعات لعملة "جرام" أهمية خاصة بسبب حجم شركة "تيلجرام" التي تمتلك أكثر من 200 مليون مستخدم. وكانت الشركة قد نجحت في جمع 1.7 مليار دولار من مستثمرين مؤهلين في العام الماضي لتمويل تطوير شبكة بلوكتشين خاصة ب"تليجرام" والتي ستقوم باستخدام عملة "جرام".

وكانت الشركة، التي أسسها روسي بافيل دوروف، قد حددت تاريخ بدء عملية طرح عملة "جرام" للعامة ليكون بنهاية الربع الثالث من عام 2019، قبل أن يعلن عملاق التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عن خططه بإصدار عملة "ليبرا" الرقمية.

ومن خلال عملة "جرام"، يهدف دوروف إلى زيادة سرعة المعاملات بشكل أسرع من المعاملات التي تتم على شبكتي البيتكوين والإيثريوم، والتنافس أيضا مع عمالقة المدفوعات المالية "فيزا" و"ماستر كارد". ومن المخطط أيضا أن يتم استخدام "جرام" في دفع تكاليف الخدمات المختلفة على شبكة بلوكتشين "TON"، والتي تشمل تطبيقات المستخدم، تخزين البيانات اللامركزية، وتجاوز الرقابة.

هذا وتأتي عملية طرح العملة على منصة "ليكويد" في الوقت المناسب للسوق، إذ يبلغ معدل التذبذب خلال 30 يوما لمؤشر "بلومبرغ جالاكسي للتشفير" 109%، وهو أعلى مستوى منذ يناير الماضي. مقارنة بمعدل التذبذب بنسبة 5.7% لأكثر زوج من العملتين تداولا وهما اليورو والدولار.
______
المصدر: investing