ارتفعت أسعار السندات البريطانية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء لتتراجع العوائد على تلك الديون كما صعدت احتمالات خفض الفائدة بعد تصريحات محافظ بنك إنجلترا.

وصرح "مارك كارني" بأن تصاعد عدم اليقين العالمي قد يؤدي إلى تحرك السياسة النقدية في مسعى لدعم النمو الاقتصادي.



وأضاف رئيس بنك إنجلترا أن السياسة النقدية يجب أن تعالج عواقب عدم اليقين على سلوك الشركات والأسر والأسواق المالية من أجل ضمان الحفاظ على التوسع الاقتصادي.

وبحلول الساعة 6:04 مساءً بتوقيت جرينتش، انخفض العائد على سندات الخزانة البريطانية لأجل 10 سنوات إلى 0.724 بالمائة.

وفي الوقت نفسه، قفزت توقعات السوق لخفض معدل الفائدة من بنك إنجلترا هذا العام إلى 49.6 بالمائة من 25.6 بالمائة، وفقًا لبيانات "بلومبرج".

وأشار كارني إلى أنه في حين أن لجنة السياسة النقدية التابعة لبنك إنجلترا ستبذل قصارى جهدها لدعم الاقتصاد في حالة البريكست دون صفقة أود التأكيد على حذر البنك من أن استجابة السياسة النقدية للبريكست لن تكون تلقائية.
____
المصدر: mubasher