منذ أن خدعت الولايات المتحدة الأمريكة العالم كلة وألغت ارتباط الدولار الأمريكي بالذهب عام 1971، وأصبح واضح للكل أن الاقتصاد العالمي ما هو إلا لعبة فرض قوة، فمع تيقن جميع دول العالم أن ما فعلته الولايات المتحدة الأمريكة ليس عدل ودليل على ضعف موقفها الاقتصادي إلا أن الجميع يعترف بالدولار الأمريكي، ولا توجد دولة واحدة ترفض قبوله في تعاملتها حتى اشد أعداء الولايات المتحدة الأمريكة، والآن وبعد أن ظهرت مجموعة العملات الرقمية وازداد الوعى العالمي، ومع محاولات دول مثل الصين واليابان أن تتخطى السيطرة الأمريكية هل لا زلت انت كمتداول فوركس تثق في الدولار الأمريكي؟