أوضح معهد الإحصاء التركي في تصريحات له اليوم أن الثقة في الاقتصاد التركي قد تحسنت على أساسا شهري بدءا من شهر يونيو الجاري. ووصل مؤشر الثقة الاقتصادية إلى 83.4 في الشهر الجاري بارتفاع بنسبة 7.6% عن شهر مايو الماضي.

وأشار معهد الإحصاء التركي إلى أن هذا الارتفاع نتج عن التحسن في مؤشرات ثقة المستهلك، القطاع الحقيقي، الخدمات، تجارة التجزئة، والبناء التي بلغت 57.6، 99.6، 85.4، 93.2، 50.4 على التوالي في الشهر الجاري.



وسجل مؤشر الثقة في قطاع الخدمات أعلى ارتفاع بين المؤشرات الفرعية الأخرى، حيث ارتفع بنسبة 7.5% عن الشهر الماضي. وتلاه مؤشر القطاع الحقيقي وثقة المستهلك بنسبة ارتفاع بلغت 5.2% و4.3% على التوالي.

وفي خلال نفس الفترة الزمنية، ارتفاع مؤشر الثقة في قطاع تجارة التجزئة بنسبة 3.7%، وارتفع مؤشر الثقة في قطاع البناء بنسبة 1.3%.

وأضاف البيان الذي نشره معهد الإحصاء التركي أن مؤشر الثقة الاقتصادية هو مؤشر مركب يشتمل على تقييمات وتوقعات المستهلكين والمنتجين حول الوضع الاقتصادي العام للدولة، وأوضح المعهد أن هناك حوالي 20 مؤشر فرعي يتم استخدامهم في عملية الحساب، ويتم جمع البيانات في أول أسبوعين من كل شهر.

وأفاد المعهد أنه يتم تحديد مدى الثقة الاقتصادية من خلال رقم محدد، فعندما تصل قيمة المؤشر إلى أعلى من 100 فهي تظهر توقعات متفائلة للوضع الاقتصادي العام، وعندما تنخفض القيمة عن 100 فهي تدل على مدى تشاؤم التوقعات.

كان المعهد قد سبق وأشار إلى تراجع مؤشر الثقة الاقتصادية إلى 77.5 نقطة في مايو، متراجعا بنسبة 8.5% عن مستوى الشهر السابق، ومسجلا أدنى قراءة له منذ أكتوبر 2018. في ظل تراجع الليرة التركية وتدهور الأوضاع الاقتصادية بشكل عام.
_________
المصدر: investing