ارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء، مع التفاؤل بإمكانية توصل الصين والولايات المتحدة لصفقة تجارية.

وقاد قطاعا التكنولوجيا والطاقة مكاسب "وول ستريت"، فيما كان سهما "آبل" و"إنتل" أكبر الرابحين في "داو جونز".



وتلقت البورصة الأمريكية الدعم من تصريحات وزير الخزانة الأمريكي بأن الولايات المتحدة والصين على وشك عقد صفقة تجارية حيث أكملا نحو 90 بالمائة في هذا الاتجاه.

ومن جانبه، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه من الممكن التوصل لاتفاق تجاري خلال اجتماعه مع نظيره الصين في عطلة هذا الأسبوع، لكنه هدد بفرض تعريفات إضافية إذا لم يحدث ذلك.

وفيما يتعلق بالبيانات الاقتصادية، تراجعت طلبات السلع الأمريكية المعمرة بعكس التقديرات خلال الشهر الماضي، في حين اتسع عجز الميزان التجاري السلعي خلال نفس الفترة.

وكانت الأسهم الأمريكية شهدت خسائر ملحوظة بالأمس على خلفية تصريحات رئيس الفيدرالي والتي كبحت جماح التوقعات المتزايدة بشأن خفض معدل الفائدة.

وبحلول الساعة 1:32 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع مؤشر "داو جونز" الصناعي بنحو 0.3 بالمائة ليصل إلى 26638.1 نقطة.

كما صعد المؤشر الأوسع نطاقاً "ستاندرد آند بورز" بنسبة 0.4 بالمائة إلى 2929.03 نقطة.

وزاد المؤشر التكنولوجي "ناسداك" بنحو 0.8 بالمائة مسجلاً 7946.8 نقطة.

وخلال الفترة ذاتها، صعد المؤشر الرئيسي للدولار الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.1 بالمائة إلى 96.278.
_____
المصدر: mubasher