هذا ووفقًا للمتداولين ، كانت عملة البيتكوين “تعطي إنطباع صعودي bullish للغاية” في الأسابيع الأخيرة بناءً على مؤشرات التحليل الفنية Technical Indicator ، ومن المقرر أن ترى سعر العملة عند منطقة المقاومة في مستوى 9500 دولار على المدى القريب.

هل يمكن لسوق العملات الرقمية و البيتكوين مواصلة الحفاظ على الزخم
حسنا ..حتى شهر ديسمبر من عام 2018 ، كان الشعور العام حول الأداء القريب والمتوسط لسوق العملات الرقمية غامضًا ، وتوقع المستثمرون وجود سوق هابطة وحشية قد تستمر طوال عام 2019 ، وكانت الشركات الناشئة في قطاع العملات الرقمية تستعد لتحمل أشهر عديدة أخرى من حركة السعر الهبوطية.

وبعد عدة أشهر من الهبوط إلى سعر 3،150 دولارًا ، بدأ سعر عملة البيتكوين في الانتعاش بشكل مفاجئ ، حيث هدأت حالة عدم اليقين في الاقتصاد العالمي قليلاً ، وبدأت سوق الأسهم في الولايات المتحدة في الانتعاش.

وعلى عكس الاعتقاد السائد ، قال بعض الخبراء الاستراتيجيين إن عملة البيتكوين تأثرت بعمليات بيع الذعر panic sell-off للأصول التي حدثت في أواخر عام 2019 ، هذه الحركة التي غذتها الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وعندما بدأ الاقتصاد العالمي في إظهار علامات الانتعاش ، بدأت عملة البيتكوين في الانتعاش إلى مستويات 2018.
وفي هذا الخصوص قالت السيدة كاثي وود ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ARK Invest:

نعم ، وأُجبرت صناديق التحوط في سوق العملات الرقمية التي تواجه عمليات الاسترداد في الربع الرابع من العام على بيع أكثر أصول العملات الرقمية سيولة لديهم ، وهي عملة البيتكوين ، مما تسبب في انخفاض سعرها من مستوى 6000 دولار إلى 3000 دولار.
إن حركة الارتداد مرة أخرى إلى سعر 6000 دولار للبيتكوين في الربع الأول لم يكن مفاجئًا ، ولكن متابعة الحركة إلى مستوى 9000 دولار تبدو مثيرة للإعجاب
ويذكر أنه خلال عام 2018 والنصف الأول من عام 2019 ، شهد قطاع العملات الرقمية زيادة ملحوظة في تدفق رأس المال من المستثمرين من المؤسسات.
نستعرض معكم المخطط البياني التالي:


مخطط بياني لحركة سعر عملة البيتكوين في مقابل الدولار الأمريكي يوضح ارتفاع سعر البيتكوين بنسبة 16 في المائة في الأيام السبعة الماضية (المصدر: coinmarketcap.com).

وفي هذا الإطار كتب السيد أليكس كروجر محلل الأسواق العالمية قائلا:

محلل بنك JP Morgan يعترف بما كان واضحًا نسبيًا لمدة شهرين تقريبًا ، إنه في الغالب المؤسسات الإستثمارية تقف وراء حركة صعود bull-run عملة بيتكوين هذه ، بدلاً من المستثمرين الأفراد ، كما كانت خلال حالة الهوس التي سادت في عام 2017
هذا وعلى الرغم من أنه لا يزال من غير الواضح إلى أي مدى تأثر سوق العملات الرقمية بدخول المؤسسات ، إلا أن رأس المال الذي يجلبه المستثمرون من المؤسسات يبقى في السوق لفترات زمنية أطول من رأس المال من رأس المال الذي يدخله المستثمرين الأفراد.

وعلى هذا النحو ، ربما لم تشهد عملة البيتكوين طفرة في تدفق رأس المال في الأسابيع الأخيرة ، لكن رأس المال من المستثمرين من المؤسسات الذين دخلوا باستمرار إلى السوق في العام الماضي ونصف العام يقال أنه يحافظ على حالة زخم السوق.
وفي هذا الخصوص قال السيد جوش راجر ، متداول في العملات الرقمية ومحلل فني للسوق:

كانت عملة البيتكوين تعطي إنطباع صعودية للغاية ، وتتوقع اختبارًا لمنطقة المقاومة الرئيسية بين سعري 9500 إلى 9600 دولارًا ، أي أنها نقطة 0.382 fib – فيبوناتشي (و هذه المنطقة تمثل منطقة “جني الأرباح” نموذجيًا عند سعر 9532 دولارًا ).
ولكن في آخر مرة توقع الجميع حركة تراجع كبيرً في سعر 6 آلاف دولار ، صعد سعر البيتكوين إلى منطقة 7 ألاف دولار وأكثر
المليارديرات يبدون متفائلون
في مقابلة مع شبكة CBS Sunday Morning ، صرّح التوأمان الشهير الأخوان وينكليفوس أنهم يعتقدون أن عملة البيتكوين سيؤدي إلى التشويش على الذهب عندما اشترى 1 في المائة من الكمية المعروضة من أصول العملة الرقمية المهيمنة على السوق.

حيث أنه بالسعر الحالي للبيتكوين البالغ 9،300 دولار ، تبلغ قيمة عدد 210000 من عملات البيتكوين بقيمة 1.953 مليار دولار.

وأضاف التوأم وينكليفوس شارحا:

“لقد كانت أطروحتنا في ذلك الوقت أن عملة البيتكوين سوق تشوش على الذهب ، والذهب يبلغ القيمة السوقية الإجمالية له في السوق market cap هي 7 تريليون دولار اليوم ، ولذلك إذا كانت قيمة عملات البيتكوين تبلغ 7 تريليونات دولار أو أكثر ، فإن هذا يبدو وكأنه أصل رخيص. لقد كانت اطروحة مثيرة للغاية. “
هذا ومع استمرار سوق العملات الرقمية في الحفاظ على حالة الزخم ، من المرجح أن يصبح المستثمرون أكثر ثقة في المشهد الكلي لأصول العملات الرقمية .

_____
المصدر: arabfolio