قال مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) اليوم إن ثروات الأمريكيين زادت أوائل العام الحالي مع ارتفاع أسعار الأسهم بقوة وانتعاش الأوضاع المالية للأسر بعد تراجع تاريخي في نهاية 2018. وقال مجلس الاحتياطي في تقرير ربع سنوي إن صافي ثروات الأمريكيين زاد إلى 108.6 تريليون دولار نهاية مارس. مرتفعا 4.5% عن مستواه نهاية ديسمبر. وتشمل الزيادة ارتفاعا بنسبة 12% في قيمة أسهم الشركات التي في حوزة الأسر.



وكانت أسواق المال الأمريكية تراجعت بشدة قرب نهاية 2018 مع تخوف المستثمرين من تباطؤ الاقتصاد العالمي وتوترات التجارة الدولية واحتمالات أن يرفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة. لكن أسعار الأسهم انتعشت هذا العام بعد أن أوضح مجلس الاحتياطي أنه لن يرفع الفائدة وإن كانت حركة الأسهم أشد تذبذبا في الشهر الماضي مع تهديد إدارة ترمب بتصعيد حربها التجارية مع الصين وفرض رسوم على الواردات من المكسيك. وأظهر تقرير مجلس الاحتياطي أن الأمريكيين يواصلون زيادة الاقتراض. وزادت ديون الأسر الأمريكية 2.3% على أساس سنوي إلى 15.7 تريليون دولار بالربع الأول لكن في تباطؤ عن معدل النمو البالغ 2.8% المسجل في الربع الأخير من 2018.
__________
المصدر: aleqt