أغلق المؤشر نيكي القياسي منخفضا في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم الأربعاء مع اقتراب موعد فرض رسوم أمريكية على سلع استهلاكية صينية بقيمة 160 مليار دولار تقريبا قبل أسابيع من عيد الميلاد ما أدى لعزوف المستثمرين عن المخاطرة.



وهبط المؤشر نيكي 0.08 في المائة ليصل إلى 23391.86 نقطة وقاد قطاعا الرعاية الصحية والصناعة التراجع.
ومن المقرر أن تُفرض الرسوم في 15 ديسمبر لكن صحيفة وول ستريت جورنال ذكرت أمس أن الولايات المتحدة والصين تعتزمان تأجيل فرض الرسوم مع استمرار محادثات التجارة.
لكن بعض المتعاملين يبدون حذرا نظرا لأن المحادثات بين الجانبين تشوبها الخلافات كما أن الجانبين يبعثان برسائل متباينة بشأن احتمالات التوصل لاتفاق لإنهاء النزاع التجاري المستمر منذ أكثر من عام.
وارتفع 98 سهما علي المؤشر نيكي في حين انخفض 120.
وكان في مقدمة الخاسرين بالنسبة المئوية شركة هيتاشي لصناعة المعدات الالكترونية إذ تراجعت أسهمها بنسبة 2.53 في المائة تلتها شركة تاكارا القابضة التي انخفضت أسهمها 2.48 في المائة وإيساي لصناعة الأدوية التي هبطت أسهمها 2.35 في المائة.
وخسر مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.34 في المئة مسجلا 1714.95 نقطة.
___
المصدر: aleqt